،google.com, pub-6704360869106781, DIRECT, f08c47fec0942fa0
1 قراءة دقيقة
15 May
15May


شعر يوسف علاري


تزوجتُ عينيكِ

تزوجتُ عينيكِ، يا سيدتي دون أن أكتبْ كتابي

فعيناكِ بحرٌ

يصعبْ أن يُنطقهما حضرة الإمامِ

فأبحرتُ فيهما دون قاربٍ

خشيتُ أن يعبث بصفوهما مجدافي

وإذا بعينيكِ يا قدري اعصارٌ

يطوي من مدَّ كفاهُ لرشقِ الماءِ

فغصتُ في أعماقِ أعماقهمْ 

رغم ذاك العنفوانِ

لأصطادَ لؤلؤةً هي حلمي

وإذا عيناكِ بحرٌ من اللآلئ 

اصطادتْ قبلَ أن أحلمْ أحلامي

فيا سيدة البحارْ

و يا سيدة الأمطارْ

خديني إليك قصراً

إذا خشيتُ يوماً عمقَ الماءِ

وافركِ قلبي بحبيبات القطرِ 

واسكبيه تحت جفنيكِ

علَّه يسيلُ يوماً دمعاً على خديكِ