،google.com, pub-6704360869106781, DIRECT, f08c47fec0942fa0
1 قراءة دقيقة
28 May
28May


طالب رئيس الهيئة الشعبية العالمية لعدالة وسلام القدس الأب مانويل مسلم، بانتخاب أعضاء المجلس الوطني الفلسطيني ليفرز قيادة جديدة لمنظمة التحرير، واختيار رئيس للصندوق القومي الفلسطيني. 

ودعا مسلم، عبر صفحته على "فيسبوك" اليوم الجمعة، لتبني الانتخابات الإلكترونية، لكونها "تشمل كل الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات"، بحسب قوله. 

وأكد مسلم، أن مشروع (غزة- أريحا أولاً) قد انتهى، وأن مشروع (ضفة- غزة أولاً) قد ابتدأ، بعد حرب (سيف القدس)، مشيراً إلى أن "موضوع القدس يؤجّل لكن يوضع على طاولة المفاوضات". 

وتابع: "أعتقد أن النكبة الأولى سنة 48 والنكبة الثانية 93 (أوسلو) قد نضجت فيجب الانتقال الى النكبة الثالثة التي لاحت مآسيها وهي: دولة على الضفة وغزة دون القدس ودون حق العودة لأن إسرائيل لن تُعِيد القدس للعرب ولن تعيد اللاجئين الى ديارهم إلا بزوالها". 

وأضاف: "يضحكون علينا لأنهم يستخفون بنا؛ وأخاف أن تكون السلطة هي التي تضحك منا وعلينا وأخاف بعمق أن تقبل هذا المشروع كما قبلت أوسلو على أمل الحلّ السلمي للقضية". 

وختم بالقول: "هم يقولون لنا: انتظر يا شعب المفاوضات! انتظر يا شعب الانتظار! انتظر يا شعب السلطة! لكن وصيتي لشعبي هي: لا تنتظر يا شعب المقاومة ،لا تنتظر يا شعب القدس، لا تنتظر يا شعب اللاجئين، لا تنتظر يا شعب الصواريخ، اغضب يا شعبنا لتصبح شعب التحرير".

المصدر: فلسطين اونلاين