،google.com, pub-6704360869106781, DIRECT, f08c47fec0942fa0
1 قراءة دقيقة
29 Jun
29Jun

  

روض برس 

قامت مجموعة قراصنة إنترنت مناهضة للاحتلال الإسرائيليّ، تسمى "دراغون فورص"، يوم الأحد الماضي، باختراق موقعً لتوظيف الطلاب والخريجين في إسرائيل، وسرقة بيانات عشرات آلاف الطلاب الموجودة فيه. 

و حسب مجلة "الحرية"، فإن الموقع يعد أكبر شبكة لتوظيف الطلاب و الخريجين في إسرائيل، حيث قامت المجموعة، خلال عملية القرصنة، بالاستحواذ على قاعدة بيانات الكلاب الخريجين تحتوي على معلومات شخصية لأزيد من 200 ألف طالب. 

و أشارت ذات المجلة، أن تحقيقا أجرته مؤسسة منصة "تينكس سيفت سيبر"، مشيرة أن المجموعة بدأت في تسريب المعلومات إلى مجموعة "تليغرام"، إذ، حسب الموقع، فإن من بين المعلومات المسربة: الاسم الكامل للطالب أو الخريج الإسرائيلي، و رقم الهاتف، و عنوان البريد الإليكتروني، و عنوان السكن، و ملفات السيرة الذاتية، و معلومات تسجيل الدخول، و كلمات المرور. 

و تجدر الإشارة، وفق نفس المصدر، أن موقع "أكاديمي" يعمل بالتعاون المكثف مع الجامعات الإسرائيلية في جميع الأنحاء بما في ذلك جامعة حيفا، و جامعة تل أبيب، و الجامعة المفتوحة...  حيث من المحتمل، تقول هيئة البث الرسمية "كان 11"، أن تكون نفس المعلومات و التفاصيل التي تم الكشف عنها هي تلك الخاصة بطلبة و خريجي الجامعات المذكورة. 

و دائما حسب مجلة "الحرية، فإن موقع""واللا" أشار إلى أنّ القراصنة، "نشروا مؤخرا رسائل دعم لسكان قطاع غزة المحاصَر في مجموعة "تليغرام" تضمّ أكثر من 233 ألف مشترك، وطالبوا باستبدال الصورة في مواقع التواصل الاجتماعيّ؛ "كدليل على التضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يعاني بسبب الاحتلال الإسرائيلي"، موضحة، في نفس الوقت، أن مجموعة القراصنة دعت إلى مهاجمة منظمات إسرائيلية، قائلة إنّ "هذه دعوة عاجلة لجميع القراصنة، ومنظمات حقوق الإنسان، والنشطاء في جميع أنحاء العالم، للاتحاد مرة أخرى وبدء حملة ضد إسرائيل، لمشاركة ما يحدث بالفعل هناك، وفضح أنشطتهم الإرهابية للعالم، "لن نسكت أبدًا ضد الحرب!".